children · thoughts · تأملات

فيه عناد

"هو فيه عناد فما يتكلم" يتكرر هذا التعليق على مسمعي دائما أثناء متابعتي لطفل في العيادة.. اشفق بصمت على طفل نال لقب "عنيد" وهو لم يتجاوز سن الثالثة أو الرابعة بعد.. وُسِمَ بالعناد قبل أن يدرك أول كلماته أو يستوعب أولى أساسيات اللغة .. ذكرت المؤسسة الوطنية للتعلم (National Literacy Trust) في المملكة المتحدة في… Continue reading فيه عناد

الإعلانات